الاخبار
الحشد الشعبي ينفذ عملية أمنية في بحيرة الثرثار ويقصف داعش في العمق السوري
2018/12/23
نفذت قوات اللواء 313 بالحشد الشعبي والشرطة الاتحادية، عملية دهم وتفتيش لأطراف بحيرة الثرثار غربي سامراء، کما افاد مصدر امني في قيادة حشد محافظة الانبار بتعرض منطقة شعته السورية للقصف مدفعي عنيف من قبل القوات الامنية، فیما  تمكن طيران التحالف الدولي من قتل اربعة دواعش بضربة جوية استهدفت نفقا للارهابيين في محافظة نينوى.

وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي أن “قوة من اللواء 313 بالحشد ضمن قاطع عمليات سامراء بالاشتراك مع الشرطة الاتحادية نفذت عملية مسح ميداني ودهم مفاجئ لمناطق الشذرة في النخوة وأطراف بحيرة الثرثار غربي سامراء المقدسة”، مضیفا ان، “العملية تهدف لقطع طرق الإمداد لمناطق يُشتبه بها ومنع التسلل بالإضافة لسد الثغرات المتوقعة والحاصلة، و تأمينها من داعش الإجرامي”.

کما افاد مصدر امني في قيادة حشد محافظة الانبار ان ” منطقة شعته السورية القريبة من قضاء القائم غربي الانبار، ، تعرضت لقصف مدفعي عنيف من قبل مدفعية الجيش وسط انباء تفيد بسقوط قتلى وجرحى في صفوف مجرمي داعش “.

واضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته ان” هذه المنطقة تعد من اهم مناطق ارتكاز مجرمي داعش وسط انباء تفيد بانهيار معنويات عناصر التنظيم الاجرامي بعد اغلاق كافة الثغرات الامنية باتجاه الاراضي العراقية مما جعلهم محاصرين تحت وطأة القصف المدفعي والجوي، مبينا ان” عملية استهداف منطقة شعته من قبل مدفعية الجيش جاءت وفق معلومات استخباراتية مكنت القوات الامنية من اصابة اهدافها بشكل دقيق”.

من جهته ذكر بيان لمركز الاعلام الامني اليوم ان ” قوة من الفرقة العشرين ضمن قيادة عمليات نينوى وخلال واجب في جبال عطشانة تعرضت الى اطلاق نار بالأسلحة الخفيفة من قبل عناصر إرهابية، حيث لاحقت قواتنا الأمنية هؤلاء المجرمين الذين حاولوا الاختباء داخل إحدى الإنفاق”.

هذا وأنقذت قوات الحشد الشعبي, اليوم, مزارعين محاصرين من قبل عصابات داعش الارهابية في جبال حمرين، مشیرا ان “قوة من اللواء الثامن والثمانون في الحشد الشعبي وبعملية استباقية تمكنت من انقاذ عددا من المزارعين واصحاب المواشي محاصرين اشتبكوا مع عناصر داعش في جبال حمرين”.

فیما ذكر بيان لمديرية الاستخبارات العسكرية ، ان “مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 20 وبعملية نوعية اتسمت بدقة المعلومة الاستخبارية من ألقت القبض على أحدى الإرهابيات العاملات كعنصر امني مع عصابات داعش الإرهابية في منطقة حمام العليل بالموصل”.

الی ذلك تجري القوات الامنية القوات الأمنية في قيادة عمليات صلاح الدين حالياً عملية تفتيش بحثا عن عناصر ارهابية أقدمت على إطلاق قنبرتي هاون الأولى سقطت بالقرب من مدينة العاب صلاح الدين والأخرى قرب المقبرة، دون وقوع خسائر بشرية”.

وایضا القت مفارز الامن الوطني القبض على احد المطلوبين وفق احكام المادة {٤ / ١} ارهاب وسط بغداد بتهمة الإنتماء الى جيش دابق الإرهابي”.

کذلك ذكرت قيادة قوات الشرطة الاتحادية، ان “قوة من الشرطة الاتحادية خلال عمليات تفتيش عثرت على مقبرة جماعية تضم رفات من المدنيين اعدمهم داعش الارهابي في مدينة الحويجة”.

واضافت الشرطة الاتحادية، ان” فريق من الجهد الهندسي التابع للشرطة الاتحادية واثناء التفتيش اليومي للشوارع عثر على عبوة ناسفة محلية الصنع كانت موضوعة في الفرع المؤدي الى مستشفى ابن النفيس في بغداد”.

بدوره قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن داعش الارهابي أعدم نحو 700 سجين في غضون شهرين تقريبا بشرق سوريا، مضیفا ان الذي يراقب الحرب ومقره في بريطانيا، أن السجناء كانوا بين 1350 فردا بين مدنيين ومقاتلين يحتجزهم داعش في منطقة قرب الحدود العراقية.

من جانبه ذكر الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العميد يحيى رسول، ان” مفارز استخبارات الشرطة الاتحادية العاملة ضمن وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية وبعد وردت معلومات دقيقة تمكنت من ضبط ارض زراعية ملغومة في قريه البو محمد في محافظة كركوك”.